أمير منطقة الرياض يزور مركز الملك سلمان الاجتماعي ويفتتح مستشفى واحة الصحة للرعاية الصحية

أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض أن ما نشهده من مشروعات في المملكة تعكس جهود الإنسان المسلم المؤمن الذي ينظر الى اخوانه وحقوقهم عليه, ووصف مركز الملك سلمان الاجتماعي الذي زاره مساء اليوم بمنارة اشعاع للخير والبركة حافظا لأبناء الوطن عزهم ومكانتهم.
وعبر في تصريح له عقب افتتاحه مستشفى واحة الصحة للرعاية الصحية التابع للمركز، عن سعادته بالمناسبة، وقد قابلت خلال زيارتي له وجوه مبتسمة من كبار السن الذين ينضوون تحت مظلته وأسأل الله ان يوفقوا ويوفق المركز معهم في تقديم كل العطاءات الجيدة والمفيدة، وقد اطلعت خلال الجولة على القسم النسائي وهو مفخرة كبيرة للوطن واهنئ مدينة الرياض على هذا المركز واقول لاخواني وزملائي أعضاء المركز هنيئا لكم ومبروك ما قدمتم وذلك عمل مشهود وسيبقى ثابتا على مر السنين ونحن كلنا نعيش تحت مظلة سلمان بن عبدالعزيز ونعرف أن الملك سلمان هو الذي وضع البذرة الأولى لهذا المركز الاجتماعي والحضاري المتقدم والمتطور للمرأة والرجل على حد سواء واسأل الله ان يوفق الجميع ليكونوا أذرعا مهمة لخدمة هذا الوطن وحقهم علينا اننا نرعاهم بكل ما أوتينا من قوة.
وقد تجول أمير الرياض على بعض أقسام المستشفى وزار عدداً من المنومين داعيا لهم بالشفاء العاجل, بعدها توجه والحضور إلى قاعة الأمير سعود بن عبد الله آل ثنيان الثقافية بالقسم النسائي حيث قدم الشيخ عبدالله العلي النعيم كلمة ترحيبة بالمناسبة مرحبا فيها بسمو أمير منطقة الرياض والحضور، وقال إن زيارته للمركز وافتتاح هذه المنشأة الصحية هو امتداد للرعاية والاهتمام الذي توليه قيادتنا الرشيدة لكل مشروع يعود بالنفع على الوطن والمواطنين، مسلطاً الضوء على رؤية ورسالة المركز ودوره الاجتماعي والصحي والثقافي في منطقة الرياض.
عقب ذلك شاهد أمير الرياض و الحضور عرضاً مرئياً يحكي انجازات المركز منذ تأسيسه قدمته الاميرة المهندسة الجوهرة بنت سعود بن عبد الله بن ثنيان آل سعود مديرة القسم النسائي بالمركز.

جميع الحقوق محفوظة لـ الخير الشامل ٢٠١٦